أرشيف التصنيف: التجميل

التنوع المستقبلي الذي سيطرأ على سوق التجميل في الإمارات

إن المتصفح لبعض من مواقع بيع مكياج في الامارات سيجد أنها تحوي على الكثير من مساحيق التجيل التي تنتمي لماركات مختلفة. حيث أنها القدرة الشرائية لها للمستهلكين في هذه الدولة، تمنح المواقع والمحلات التي تعمل في هذا المجال القدرة والحافز لتوفير أنواع مختلفة من هذه السلع، كما ترغب في توفير أفضل الماركات العالمية والتي تتمتع بأفضل المواصفات. ستجد أن الطلب عليها مرتفع للغاية رغم أن البعض منها باهض الثمن، مرة أخرى يرجع ذلك إلى القوة الشرائية للمستهلك ومستوى البذخ الذي تتمتع به هذه الدولة.
لا شك بأن المستقبل يحمل الكثير من التغييرات لسوق التجميل ومواقع بيعه، سواء الإلكترونية أو غيرها. سنتطرق خلال هذا المقال للحديث عما يحمله المستقبل لهذه المستحضرات في الدولة الإماراتية. كما سنتطرق إلى الحديث عن الأسباب والحوافز للتغييرات التي ستحدث عليه في المستقبل.
أولا ً- التنوع المستقبلي على سوق المستحضرات الإماراتي
تجدر الإشارة إلى أن مساحيق التجميل أصبحت ظاهرة تتفشى في المجتمعات كلها، الغربية والشرقية. يتهافت الناس على شرائها من كل صوب وحدب، الأمر الذي جعل صناعتها تزدهر وتنمو نموا ً سريعا ً. إن الدولة الإماراتية اليوم تحظى بنصيب كبير من هذه السلعة، سواء من صناعاتها المحلية أو ما تقوم بإستيراده من الدول الأخرى.
إن الأعداد والتنوع الذي تتواجد عليه هذه السلعة اليوم، لا تقارن بما سيحمله المستقبل لها. تشير التوقعات والإحصاءات التي أجريت في السوق إلى أن هذه السلع سيزداد نموها وسيتسارع إلى حد كبير، الأمر الذي سيؤدي إلى احتدام المنافسة وازدياد شدتها، خاصة عند الحديث عن المواقع الإلكترونية الخاصة بهذه المساحيق. كما تشير الدراسات إلى وجود مخططات سيتم تنفيذها في المستقبل القريب، هذه المخططات تتعلق بإنشاء خطوط إنتاج جديدة. هذه المساحيق من شأنها أن تضفي بعدا ً آخر للتنوع الذي تتسم به.
ثانيا ً- أهم الحوافز للتغير المستقبلي لهذه المستحضرات
كما ذكرنا أعلاه، سيعتري سوق المكياج الإماراتي ومحلاته تنوع كبير. يسهم في تحقيق هذا التنوع عدد مختلف من العوامل وسيقود إليه عدد من الحوافز المختلفة. فيما يلي نذكر أهمها:
* التوسع الإلكتروني: إن انخراط الأعداد الهائلة من الناس في النشاطات الإلكترونية، جعلت محلات التجميل تقوم بدورها إلى نقل نشاطاتها إلى الوجود الإفتراضي، بل إن الكثير منها أصبح يفكر في إلغاء وجوده الفعلي عن أرض الواقع كليا ً.
* القدرة المالية التي تتمثل بالملايين من الدولارات: إن رأس المال الضخم الذي تملكه دولة الإمارات، أتاح فرصة تكثيف جهودها في هذا المجال، من خلال تكثيف الأبحاص واستقطاب الخبراء، وإكساب العاملين فيه بالمهارات اللازمة لبناء وتطوير وتجهيز اللازم للعمل في هذا المجال.
اقرأ المزيد فيما يتعلق بهذه المساحيق وأنواعها.

احصل على تعويض لأسنانك المفقودة من خلال أفضل الحلول

إن اسعار زراعة الاسنان في ابوظبي هي أسعار معقولة عند مقارنتها بالعيادات الأخرى الموجودة في كافة أنحاء الدولة، وتلك العيادات الموجودة في أنحاء العالم. من الجدير ذكره أن هذا الحل الطبي التجميلي يتخصص في منح المريض أسنان إضافية، كتعويض عن أسنانه المفقودة (والتي فقدها بفعل عوامل طبيعية أو غير طبيعية). لا شك أن هنالك الكثير من المسببات التي بفعلها يفقد الإنسان أسنانه، أو ربما جزء من أسنانه، وبما أن فقدان بعض الأسنان الهامة بؤثر على بعض الوظائف التي يؤديها الفم (مثل: المضغ وتقطيع الطعام)، وتجعل الإنسان يفقد شهيته لتناولها، أو على الأقل عدم الإستمتاع بها وبمذاقها؛ لذا وجب تقديم الحلول التي من شأمها أن تعين الإنسان وتسهل له الطريق في الحصول على أسنان بديلة، لتلك التي فقدها جراء عامل ما أو آخر.

سنتحدث في مقالنا هذا عن واحد من أكثر الحلول شيوعا ً، وأكثرها انسجاما ً، ألا وهي الزراعة للأسنان. كما سنتطرق إلى الحديث عن خطواتها التفصيلية. إضافة إلى الحديث عن التكلفة التي ترتبط بها.

أولا ً- الحاجة إلى المعروف التجميلي المعروف بالزراعة
كما ذكرنا سابقا ً، يواجه الإنسان العديد من المشاكل في حياته، التي تتسبب في تأذية أو إحداث ضرر جسدي ما. قد يتمثل هذا الضرر في خسارة الإنسان لواحد من أسنانه أو العديد منها. كما يمكن أن يكون السبب في خسارة الأسنان هو عوامل جينية. إن الخلل الجيني الذي يطرأ على بعض الناس، يؤدي إلى إعاقة أو اعتراض نموه الجسدي أو العقلي. من بعض الإعاقات الجسدية التي تطرأ على الإنسان، هو النمو غير المكتمل للأسنان أو حتى عدم نموها على الإطلاق. كل هذه المشاكل وغيرها ينجم عنها فقدان لأي من أسنانه.
بسبب هذه المشاكل، وجب تواجد حلول جذرية للأسنان المفقودة أو حتى تلك الرديئة منها. تعد عملية الزراعة هي واحدة من الحلول الممتازة التي طرأت في عالم الطب المختص بالأضراء وعلاجها. ما هي هذه العملية، وكيف تتم؟ هذه التساؤلات سنجيب عنها في القسم الثاني من المقال.

ثانيا ً- كيفية الحصول على الزراعة
تستطيع الحصول على عملية الزراعة لأي من أسنانك من خلال المراكز والعيادات المنتشرة في أنحاء منطقتك، أو أية مناطق أخرى. تتمثل هذه العملية بتركيب سن اصطناعي، تم إنتاجه في مختبر خاص وبإستخدام مواد وتقنيات وأدوات خاصة. من الجدير ذكره، أن المواد المستخدمة في تصنيع هذه الأسنان تختلف جودتها عن بعضها البعض.

اضغط على الرابط لتتعرف على آلية الزراعة.

شفط الدهون، أكثر العمليات الرائجة في عصرنا

حظيت عمليات شفط الدهون في دبي في الآونة الأخيرة بشعبية كبيرة في قطاع الرعاية الصحية مثلها مثل شعبية وشهرة كلمة غوغل في عالم الأعمال الإلكترونية. إذ أصبحت مشكلة الدهون الزائدة من المشاكل التي تسبب الأرق وانعدام الثقة بالنفس والشعور بالضيق للكثير من الناس، بل البعض منهم يدخلون في حالة اكتئاب بسبب الدهون المتراكمة في أجسامهم. وهذا الأمر الذي دفعهم إلى البحث عن مختلف الطرق والأساليب من أجل التغلب على هذه المشكلة كاتباع نظام غذائي صحي، أو ممارسة بعض التمارين الرياضية، ولكن هذه الطرق قد لا تكون فعالة مع البعض، ممّا يدفعهم في التفكير في إجراء عملية لشفط الدهون.

تعتبر عملة شفط الدهون عملية تجميلية ولا تُعتبر علاجاً أو حلاً جذرياً؛ حيث أنها تستهدف إزالة الدهون من مناطق مختلفة من الجسم والمناطق الأكثر شيوعاً هي البطن والأرداف والرقبة والفخذين والذقن وأعلى وخلف الذراعين وبطة الساق والظهر، وبذلك فهي تعمل على تحسين المظهر العام للجسم وتخلصه من القوام الغير المتناسق، ولكنها لا تعمل على التخلص من مشكلة السمنة وآثارها ولا حتى في علاج السيلوليت، فبذلك هي فقط عبارة عن عملية تجميلية وليس أكثر.

هنالك بعض الشروط التي يجب تأخذ بعين الاعتبار من قبل كل من يرغب في إجراء هذا النوع من العمليات، وفيما يلي أهم هذه الشروط:

• يجب على الشخص الذي سيخضع لعملية شفط الدهون أن يقارب وزنه من الوزن الطبيعي المناسب للعمر والطول، وأن لا تتجاوز الزيادة في وزنه عن 30% من الوزن الطبيعي.
• أن تكون الدهون في الجسم مستعصية ولا تستجيب للأنظمة الغذائية أو التمارين الرياضية.
• أن يكون الشخص بحالة صحية ونفسية سليمة، بحيث لا يعاني من أمراض خطيرة وأن لا يكون لديه اكتئاب، فالنفسية الجيدة تلعب دوراً كبيراً في نجاح العملية.
• أن يكون يتجاوز الشخص الـ 18 عام، حيث يكون الجلد مرناً في هذه الفترة.

ومن بعض النصائح التي يُستحب إتباعها بعد إجراء عملية شفط الدهون:

• ارتداء مشد أو حزام خاص ضاغط على المنطقة التي أجريت بها العملية لمدة 4 إلى 6 أسابيع على الأقل بعد العملية.
• شرب كميات كبيرة من السوائل، لتعويض الجسم ما فقده من سوائل.
• الراحة التامة في اليوم الأول، ثم يجب على المريض المشي لتجنب الجلطات.
• إجراء تدليك ومساج خاص للجلد بعد العملية لتسريع الدورة الليمفاوية.
• وقف التدخين بعد العملية.

لمزيد من المعلومات حول شفط الدهون يمكنك التواصل من خبراء العيادات التجميلية في دولة الإمارات العربية المتحدة. قم بزيارة الموقع.